أنت هنا

الإيــــــــزو (ISO)

الإيــــــــزو (ISO)

 

هو نظام تم وضعه من قبل منظمة العالمية للتقييس ( International Organization for Standardization) وهي إحدى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة المتواجدة في جينيف التي تعمل في مجال التوحيد القياسي العالمي لمختلف المنتجات والمواد وهي التي وضعت مؤخراً أسسا وضوابط ومقاييس لعلامة جودة ضمن برنامج شامل للجودة وجاء اختصارها ( ISO ) اعتماداً على الكلمة اليونانية " ISOS " والتي تعني " Equal " " متساوي".

* تتضمن سلسلة الإيزو 9000 مجموعة متناغمة من مقاييس تأكيد الجودة العامة المطبقة على  أي مؤسسة تعليمية والتى تساعد على تخفيض الكلفة الداخلية وزيادة الجودة والفعالية والإنتاجية وتكون بمثابة خطوة باتجاه الجودة الكلية وتحسينها المستمر حيث  تنشر مقاييس الإيزو 9000 في أربعة أجزاء هي الإيزو 9001 ، 9002 ، 9003 ، 9004 . يعد المعيار الدولي آيزو 9001 المعيار الأكثر انتشاراً في العالم لأنظمة إدارة الجودة ويساعد هذا المعيار المؤسسات بشكل أساسي على تلبية طلبات وتوقعات العملاء.

*يقوم نظام إدارة الجودة  آيزو 9001 على مراقبة مستوى الجودة وإدارة العمليات في المؤسسة كما يساعد على تصحيح الأخطاء وتدريب الموظفين والتوثيق وضبط البيانات. يوفر نظام إدارة الجودة  القدرة على تلبية احتياجات العملاء بفاعلية . يساعد على توفير الوقت والنفقات والموارد . يؤمن أداء العمليات بأخطاء أقل وأرباح أكثر .يحفز الموظفين على الاندماج بالعمل بطريقة أكثر فاعلية. يرفع جودة مستوى خدمة العملاء.  عندما تتميز المؤسسة بالتزامها بمتطلبات الجودة سيزيد ذلك من فرص العمل

المواصفة الدولية أيزو 9001 : 2015

ثلاث سنوات من الآن وتحديدا حتى نهاية عام 2018 ؛ هي الفترة المتاحة للإنتقال من نظام إدارة الجودة الحالي أيزو 9001:2008 وتبني الإصدار الخامس أيزو 9001:2015. وبالتالى سيتم إجراء بعض التغييرات والتحديثات في الإصدار الجديد للمواصفة الدولية أيزو 9001 : 2015 بهدف تسهيل التكامل بين نظم الإدارة المختلفة، وسيكون من الأسهل على المؤسسات المطبقة لنظم الجودة، البيئة والسلامة تحقيق تكامل أكبر وأفضل في ظل هذه التغييرات وكذلك من أجل التوافق مع المتغيرات العالمية التي طرأت على السوق العالمي مثل التكنولوجيا الحديثة وإدارة المعلومات والتنافسية وإدارة سلاسل الإمداد وإدارة المخاطر وغير ذلك من المتغيرات. وثائق نظام إدارة الجودة

اعتاد العاملين أو المسئولين على نظام إدارة الجودة تقسيم الوثائق إلي شكل هرمي يبدأ بقمة الهرم إلى القاعدة ؛ فتجد سياسية الجودة على القمة ، ثم دليل الجودة ، والإجراءات ، وتعليمات التشغيل ، وأخيرا السجلات.ولكن نجد ان الإصدار الجديد للمواصفة  يتميز بالكثير من المرونة في تحديد الوثائق  عن اصدار 2008.  إصدار 2008 كان بيطلب إجراءات محددة وهي عبارة عن 6 إجراءات إلزامية بالإضافة إلى 21 سجل ، وهاذين والنوعين من الوثائق كانوا بيعتبروا الحد الأدني من المتطلبات لإنشاء نظام لإدارة الجودة.  كما نجد ان هناك بعض المفردات كانت تستخدم في مواصفة 2008 لم تعد موجودة في الإصدار الجديد ، مثل كلمة  وثيقة “Document”  أو كلمة إجراء موثق “Documented procedure” أو كلمة سجل “Record”  ، لا توجد مثل هذه الكلمات فى الإصدار الجديد وتم استبدال هذه الكلمات بكلمة واحدة وهى معلومات موثقة “Documented Information”  

كما نجد انه من المميز ايضا لإصدار 2015 انه لا يوجد إجراءات إلزامية محددة من قبل المواصفة ، ولكن كل مؤسسة لها مطلق الحرية في اختيار الاجراءات التي تناسب نشاطها ، وتضمن بها كفاءة عملياتها ، وفاعلية نظام الجودة الخاص بها.

ويتم تقسيم وثائق النظام فى اصدار الأيزو 9001 لسنة 2015 الى لثلات مستويات :

المستوى الأول :  ويضم وثائق تم تحديدها في المواصفة بغرض تأسيس نظام لإدارة الجودة ، وعددها 4 وثائق وهي :

1.      المجال  2.  وثائق تدعم تشغيل عمليات المؤسسة وتنفيذها. 3.  سياسة الجودة. 4 . أهداف الجودة.

المستوى الثاني: وثائق يتم تحديدها من قبل المؤسسة بهدف ضمان فاعلية العمليات داخل المؤسسة ، ويختلف عددها بناء على حجم المؤسسة ، والأنشطة التي تمارسها ، ومدى كفاءة العاملين داخل المؤسسة.

المستوى الثالث: وثائق تم تحديدها من قبل المواصفة كدليل على فاعلية النظام ومطابقته لمتطلبات المواصفة ، وعددها 21 وثيقة.  وبالتالى نجد ان  25 وثيقة هي الحد الأدنى لبناء نظام لإدارة الجودة وفقًا لمواصفة الأيزو 9001:2015 . ومن الجدير بالذكر أنه عند إنشاء نظام لإدارة الجودة .... أنت بتبني وثائق للنظام ، وليس نظام للوثائق !

شهادة الأيـــزو

واخيرا وبعد بناء نظام لإدارة الجودة وفقا لمواصفة الأيزو 9001 تتسلم الشركات والمؤسسات شهادة ايزو 9000 بعد التدقيق للتأكد من أنها تتوافق مع مقاييس ايزو 9000 مـن قـبل جهة إصـدار الشهادات المعترف بها، وقد أصبحت الإيزو 9000 ذات أهميه متزايدة في السنوات القليلة الماضية لأان العالم اصبح أكثر اهتماما بالجودة ويطلبون الإيفاء بهذه المواصفات كحد أدنى، وفي المستقبل القريب وتبعا لما تظهره توجهات السوق الدولية ستصبح سلسلة الإيزو 9000 مقياسا معترفا به دولـيا لنظام إدارة الجودة.

 

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://ddq.psau.edu.sa/ar/article/1-20